تحميل رواية المرايا pdf – نجيب محفوظ

Ahmed hassan 07 سبتمبر 2018 | 1:21 ص كتب 268 مشاهدة

اسم الكتاب: المرايا
اسم الكاتب :
التقييم :
سخيفعاديجيدجيد جداممتاز (لا يوجد تقييم)
Loading...

رواية المرايا لنجيب محفوظ بتكنيك مختلف عباره عن فصول قصيره كل فصل عباره عن شخصيه مختلفه في الفتره من عام 1919 وحتي ما بعد نكسه1967.

يشرح من خلال هذه الفصول تطورات المجمتع من فتره الملك وسعد زغلول وقيام ثوره1952 ونكستها وتغيرات الشخصيات وتحولتها وسقوطها مع تغيرات المجتمع وظروفه السياسيه واضعا في كل فصل مرآة تظهر الشخصيه علي حقيقتها من وجهه نظر الكاتب الذي هو محفوظ نفسه وجاعلا من كل هذه المرايا الخاصه بالشخصيات مرآة كبيره للمجتمع ككل لتعرضه امام القاريء بكل تغيراته.

يرتكز محفوظ في هذه الروايه علي فكره اساسيه وهي تظهر في جمله وردت في الروايه وهي بالنسبه لي جمله الروايه والغايه من كتابتها .

(( بت اعتقد ان الناس اوغاد لا اخلاق لهم وانه من الخير لهم أن يعترفوا بذلك وان يقيموا حياتهم علي دعامه هذا الاعتراف وهكذا تكون المشكله الاخلاقيه الجديده وهي كيف تكفل الصالح العام والسعاده البشريه في مجتمع من الاوغاد ))

وفي هذه الروايه تتجلي قدره محفوظ من جديد علي رسم شخصيات متماسكه وحيه باقل قدر من الجمل والمواقف التي تظهر عيوبها وخيرها من غير شرح ولا اسهاب لا طائل من ورائه.

ليست هذه المره الوحيده الذي يستعمل محفوظ هذا التكتيك من الفصول المعنونه باسماء اشخاص مرتبه ترتيبا ابجديا فنراه كذلك في روايات مثل احاديث الصباح والمساء وليالي الف ليله وليله.

يؤكد محفوظ مره اخري قدرته علي اختيار اسماء الشخصيات توافق شخصيتها كما فعل في اغلب رواياته وقد تجلت هذه القدره في روايه مثل الحرافيش و روايه الطريق.

وستجد في هذه الروايه كما في كل روايات محفوظ جمل مستتره تصلح كاقتباسات تطرح وجهات نظره في كثير من الامور سياسيه وغيرها لم يصرح بها في الواقع لكنه يضعها دائما علي لسان شخصياته.

صدرت الروايه لاول مره عام 1971.

تحميل الكتاب ناقش الكتاب
--------------------------------------------------------------