تحميل رواية شجرة البؤس pdf – طه حسين

Ahmed hassan 24 يوليو 2018 | 2:21 م كتب 238 مشاهدة

اسم الكتاب: شجرة البؤس
  • طه حسين

التقييم :
سخيفعاديجيدجيد جداممتاز (لا يوجد تقييم)
Loading...

بطل الرواية “خالد ” الشاب المتدين والمطيع لوالديه يتزوج من “نفيسة” الفتاة القبيحة الغنية ، وتم الزواج بناء على رغبة الشيخ الكبير وترحيب الأهل اللذين كانت تربطهم صداقه و علاقة عمل ، تزوجها رغم قبحها الشديد الذى لم تخفيه عنه ، بل لم يخطر بباله يومها انها قبيحه ،كان يراها زوجته و كفى يحبها بشده ويعتبرها خير سكن ولا يرى منها غير الموده والتراحم ، إلى أن أنجبت له طفلته الأولى “سميحة” وكانت آيه فى الجمال وللمره الاولى بدأ يرى الزوج ما لم يراه من قبل!!!!
انارت له طفلته الجديده عينيه فيرى للمره الاولى كم ان زوجته شديدة القبح ومنذ تلك اللحظه يزرع الشيطان بذرة البؤس فى بيته حتى تتحول لشجرة بؤس تتملك بيته… فلم يعد سعيدا كما كان!!!! ثم رزقه الله بطفلته الثانية “جلنار” وكانت صورة من والدتها فى قبحها الشديد ويبدأ الشيطان يستقر فى قلبه ويختفى فى زاوية من زوايا نفسه ويحسن الإستخفاء بمكره وغدره ويبرع فى تزيين الشر لقلب خالد ونفيسه ويلبس الحق بالباطل ،فلم تعد زوجته الحبيبه ترضيه و لم يملك الا ان ينفر من طفلته “جلنار” وأمها كلما نظر لطفلته “سميحة “الرائعة الجمال….
تكبر شجرة البؤس و تنمو يوما بعد يوما وتتوالى الأحداث وتنتهى القصه باستمرار بؤس تلك الاسره عندما تحل على الزوج لعنة المقارنه بين طفلتيه فيبدا فى التفريق فى المعامله بينهما و يتغير فى معاملته لزوجته التى لا ذنب لها سوى انها ولدت طفله تشبهها فى قبحها و طفله بارعة الجمال، وتصاب نفيسة بمس الشيطان ويطلقها ويتزوج من “منى”الجميلة وينجب البنين وتمر الأيام وتكبر “جلنار”ولايرى فيها والدها غير البؤس ولا تنال هى من الجميع غير البؤس..

ذلك الزوج فقد السعاده فى اللحظه التى تخلى فيها عن رضاه بما يملك…ربما كانت زوجته قبيحه ،لكنها صالحه ، ربما رزقه الله ابنة قبيحة لكنها تحبه…
لقد غفل عن نعم الله عليه و تعامل معها على انها اظهرت له شيئا ينقص حياته…
فإن كنت تبحث يوما عن السعاده فالأمر بسيط ، السعادة هى الرضا بالأرزاق..
رواية ممتعة وهادفة وواقعية أسلوب السرد الواقعى ولغة طه حسين الممتعة التى لاغبار عليها ورواية تستحق 5نقاط ☆☆☆☆☆

تحميل الكتاب ناقش الكتاب
--------------------------------------------------------------