تحميل رواية راوية الأفلام pdf – إيرنان ريبيرا لتيلير 

Ahmed hassan 11 يوليو 2018 | 2:13 م كتب 136 مشاهدة

اسم الكتاب: راوية الأفلام
  • إيرنان ريبيرا لتيلير 

التقييم :
سخيفعاديجيدجيد جداممتاز (لا يوجد تقييم)
Loading...

رواية راوية الأفلام للكاتب إيرنان ريبيرا لتيلير
عدد الصفحات : ١١٢ .
.
ماريا مرغاريتا هي بطلة القصة هنا فتاة صغيرة تملك موهبة عظيمة /فريدة من نوعها ، ألا وهي إعادة سرد الأفلام وقصها بطريقتها الآسرة ، الجذابة والأكثر من رائعة ، .
فكان لها أب مولع في مشاهدة الأفلام لكن عجزه منعه من المقدرة للذهاب للسينما ، فكان يجمع لها النقود قطعة قطعة مايكفي ثمنًا لتذكرة الدخول ولا يفوت عليها فيلم مهما كلفه الأمر لتعود وترويه لهُ ولإخوتها .
.
وبسبب طريقتها الآسرة وانفعالاتها واستطاعتها من التنقل من شخصية لأخري اثناء روي الفيلم وتشعر كأنك تعيش أحداثه حقًا رغم صغر سنها ذاع صيتها في ارجاء قريتها لييأتي كل من فيها من كبار وصغار واستغنائهم حتى عن مشاهدة الفليم في السينما لمشاهدة ماريا . .
فكان لماريا هدف تريد تحقيقه وهي ألا تكون فتاة عادية لا تترك أثر تريد تكون مختلفة عن الجميع امرأة ناجحة لها أثر في الحياة .
.
فهل ياترى نجحت ماريا في أن تكون كما تريد وهل سعيت لتحقق حلمها ؟! هذا ما سيتوضح لك في الرواية .
.
رواية رغم صغر حجمها آسرة لكل ما للكلمة من معنى آسرة في قصتها ، آسرة في أسلوبها في طريقة سردها في المقدرة التى تجعلك قادر على الاندماج في أحداثها من الصفحة الأولى ، نعم رواية تعيشها من خلال الأسطر الأولى إلى آخر سطر ، تلتهمها في جلسة واحدة دون أن تدرك الوقت .
.
. رواية تحتوى على حياة مليئة بالأمل فيها حياة أخرى حياة بسيطة والسعى للحصول على السعادة ولو كلف الأمر قطع نقود بسيطة عانو في الحصول عليها . .
.
رواية تقرأها وأنت تعيش كافة تفاصيلها تقرأها والابتسامة لا تغادر وجهك ، تضحك تحزن وتنقهر فيها كثيرا وددت لو أنها لم تنتهي كان يمكن لها بأن تكون أوسع وأكبر . من ضمن أجمل الروايات التى قرءتها دون مبالغة . .
.
تقيمي ٤.٥/٥

تحميل الكتاب ناقش الكتاب
--------------------------------------------------------------