تحميل رواية شيكاجو pdf – علاء الأسواني

Ahmed hassan 25 مايو 2018 | 5:37 م كتب 203 مشاهدة

اسم الكتاب: شيكاجو
  • علاء الأسواني

التقييم :
سخيفعاديجيدجيد جداممتاز (1 صوت, بمتوسط: 1.00 من 5)
Loading...

رواية شيكاجو للكاتب علاء الأسواني ابدع فيها في وصف الرغبة الجامحة لدى الأنسان في تغيير ولنه يجب ان نتكاتف لنصل الغاية وتنجح الثورة و وتحقق اهذافها

شخصية ” دكتور جراهام ” رمز الأنساسية في الرواية قدرته على التفهم و التسامح و الحب و عدم التعصب و إلتزامه بمبادئه الصارمة و ذكائه المدهش … و رفضه للنظام الامريكي المستبد و الثورة عليه _ عندما كان شاباً _ ذكرني كثيراً بذاك الشاب المصري ” ناجي عبد الصمد ” الرافض للحزب الوطني الحاكم في مصر في تلك الفترة و المنادي بسقوط الحكم و قيام ثورة دون جدوى … بسبب تخاذل المصريين في تلك الفترة عنه … حتى انتهت حياته على أيدي أمن الدولة .

شخصية ” محمد صلاح “
ذلك الجبان المتخاذل و نهايته المأساوية التي يستحقها
حتى في اختيار نهايته اختار الجبن و لم يستطع مواجهة اصدقائه او حبيبته القديمة ” زينب ” و أنتحر … ترك حياته في مصر و هرب من الفقر و الخوف الى بلد الاحلام (أمريكا)حتى أكتشف انه نسى ان يعيش …. جبنه ايضاً من مواجهة “كريس ” زوجته و إكمال الطلاق … ببساطة مثلت تلك الشخصية رمز الجبن الاذلي !

شخصية ” د.رأفت ثابت ” المنادي بتخلف العرب و تقدم أمريكا … الساخط على ثقافته الشرقية _ حاملها بداخله _ المعجب بشدة بثقافته الامريكية و إقتناعه التام بها و كأنه ولد مصرياً خطأ !!
مشكلته مع ابنته ” سارة ” : هي في الاساس نتيجة مساؤي تلك الثقافة و العادات الامريكية .. لم يتقبل رؤية ابنته مع شاب و تعيش متحررة … حتى وقعت في فخ الادمان و كانت نهايتها الموت .

شخصية ” شيماء المحمدي ” تعجبت كثيراً
هل هي مصابة ” بالشيزوفرنيا ” تارة تحمل طابعها الريفي البرئ بحقلها العنبي و جلبابها البسيط و حجابها الكامل و محافظتها على المبادئ المصرية التي تربت عليها …. و تارة اخرى تستلم لــ ” طارق ” و تبرر لنفسها تلك الاسباب الغير مقنعة تماماً .

شخصية ” طارق ” المتردد دائماً
هل احب ” شيماء ” ؟ نعم أحبها
هل أخلص لها ؟ لا

تخلى عنها في اكثر المواقف احتياجاً له
و ما ان انتهت المشكلة حتى عاد اليها !!!

كرهته كثيراً طوال الرواية .

شخصية ” كرم دوس ” ذاك الطبيب المصري القبطي المضطهد الهارب من مصر من أجل تحقيق حلمه
أعجبت به كثيراً طوال الرواية
محاولاته المستميتة لمساعدة المرضى الفقراء في مصر و علاجهم بالمجان و رفض الجامعة في مصر بسبب النظام السياسي الفاسد السابق .
كغيره من كبار العلماء المصريين

بالرغم من ذلك قد ظهر لبه الاصيل عندما عالج استاذه في كلية طب في مصر
بالرغم من ان هذا الطبيب هو المسئول في نفيه من بلاده
و ربما ايضاً هو السبب لان يذهب لامريكا و يلمع هناك كطبيب عالمي مشهور
!!
في النهاية نالت كل شخصية ما تستحقه فلم اتعاطف مطلقاً مع اي شخصية من ابطال الرواية !

تحميل الكتاب ناقش الكتاب
--------------------------------------------------------------